سهولة إيجاد السكن في بعض المدن الفرنسية

سكن كراء ايجار فرنسا
يقرأ في أقل من 2 دقائق

كما يقول المثل العربي : مصائب قوم عند قوم فوائد. ويقول أيضا:وشر البلية مايضحك. في الحقيقة نتيجة فيروس كورونا وحالات الوفاة التي سببها في كثير من المدن الفرنسية وخاصة التي كانت بؤرة للفيروس أدت إلى إخلاء آلاف الشقق. إذا هذه الحقيقة المرة قد تكون خبرا جميلا للمستأجرين الباحثين عن شقق للإيجار أو الكراء وستؤدي إلى سهولة إيجاد السكن في بعض المدن الفرنسية.

دراسة استقصائية

في دراسة قام بها موقع لخدمات الإيجار بين الأشخاص بخصوص العرض والطلب على السكن في 15 مدينة فرنسية رئيسية حيث عالجت 150000 طلب إيجار أو انتقال من عقار إلى عقار. تم نشر نتائجها في منتصف شهر آذار/مارس 2021 وذكرت مايلي:
أن هناك 4 مدن من بين ال 15 مدينة المدروسة تقدم عروضا للسكن أكثر من الطلب. هذه المدن هي: Nice, Reims, Grenoble et Le Havre. المدينة الأخيرة هي المدينة التي يمكن إيجاد السكن فيها بسهولة أكثر من البقية وهي توجد في شمال فرنسا تقريبا.

بالمقابل هناك مدن تبقى فيها إمكانية إيجاد سكن صعبة جدا. على سبيل المثال في مدينة ليون لكل عرض هناك 6 متقدمين كما هو الحال في مدينة أنجيه وبوردوه. كما أن مدينة نانت ومدينة رين نسبة العرض والطلب فيها غير متوازن فلكل سكن معروض للإيجار يتقدم 4 مستأجرين.

السكن في العاصمة

هناك سقوط حر بالنسبة للطلب على السكن في باريس. فمثلا في 2019 كان يتقدم 3 أشخاص على الأقل لكل مسكن معروض للإيجار، أما في 2021 أنخفض إلى 2. يعزى هذا الانخفاض إلى سببين رئيسين:

  • تحول كثير من عقود الإيجار السياحية airbnb إلى عقود تقليدية
  • كثير من الطلاب يتابعون دروسهم عن بعد بسبب الكورونا ولم يعودوا بحاجة للسكن في باريس

خاتمة

بشكل عام هناك انخفاض ولو كان طفيفيا في بعض المدن مثل ليون وبوردوه نتيجة آثار الكورونا لكن العملية معكوسا تماما مع مدن مثل نانت ورين وأنجيه.
طبعا هذه الدراسة تتمحور حول عقود الإيجار بالسكن الخاص ولا تتطرق إلى عقود إيجار المساكن الاجتماعية المدعومة من قبل الدولة، لكن يمكن أن تعطيكم صورة عن حقيقية العرض والطلب في بعض المدن الفرنسية.

سهولة إيجاد السكن في بعض المدن الفرنسية تتعلق بأمور كثيرة: منها حجم المدينة وفرص العمل فيها والخدمات التي تقدمها. لكن عندما نفهم عادات الفرنسيين وطبيعة عملهم نلحظ أن أكثر من 20% من الفرنسين يقطعون 40 كم يوميا للذهاب إلى عملهم. فمنهم من يسكن في الريف بسبب الإيجارات الرخيصة والخيارات الجيدة ويذهب للعمل في المدن الكبيرة.

يمكنك أيضا الاضطلاع على المساعدات التي يمكن أن تقدمها المؤسسات المختلفة في حال الانتقال من سكن إلى آخر في فرنسا.

سهولة إيجاد السكن في بعض المدن الفرنسية
تمرير للأعلى
error: المحتوى محمي
%d مدونون معجبون بهذه: